مزامير داود واستعمال الموسيقى قبل الإسلام هل للإمام علي عليه السلام أبناء بإسم ابو بكر و عمر و عثمان ؟ المشاحنات والنزاعات بين الشيعة الاستفادة من الدورة الصيفية العلاقة مع القرآن الكريم استخدام الهاتف النقال الاتجار بذكر آل البيت (ع) الترفيه في الإسلام وصف الزهراء عليها السلام في نهج البلاغة من قسم أصول الدين والمذهب إلى خمسة؟ سبب تسمية علم الكلام بهذا الإسم؟ معنى قائد الغر المحجلين هل تربى ابن ملجم و شمر لعنهما الله عند الأمير (ع) ؟ الأعلم من الفقهاء دليل تحريم أكل لحم الأرنب حرمة الجمع بين أختين قراءة القرآن في فترة الحيض زواج الشيعية من المخالف الوسواس القهري أهم الإشكالات على فضل الله فضل الله و تجويز العادة السرية و الأغاني السحر وما يؤثر في دفعه السيد خاتمي وفضل الله وحدة الوجود و حكمه علة البكاء على المعصومين (ع) و آثاره الدنيوية و الأخروية آداب حضور مجالس سيد الشهداء عليه السلام قصة حلال المشاكل أسئلة رجالية موقف الإسلام من الأكل المشبوه بر الوالدين واحترامهما الغناء و آثاره الحدود الشرعية للتعامل مع الأجنبي العادة السرية و قضاء الصلوات الزواج الاجباري فضل الله و الافتراء على السيد شرف الدين قدس سره زواج البكر و إذن الولي عقد زواج المتعة لفترة طويلة العادة السرية أتعبتني نفسياً و بدنياً الأذكار و آثارها على الروح والجسد رأيكم في التطبير فدك بين الزهراء عليها السلام و ابو بكر الميزات التي اختص بها الإمام الرضا عليه السلام هل فضل الله ناصبي؟ هل إمام زماننا هم المراجع ؟! الفرق بين النفاق و التملق كتابة الوصية حول عبد الله بن سبأ ما رأيكم في مقلدي فضل الله ؟ التعامل مع الساحر أسباب و أوقات أجابة الدعاء هل هذا الزواج صحيح ؟ تفسير و تعليق حول رواية هل يحل لي الزواج منها ؟ تغسيل الميت أو المساعدة في تغسيله التمتع بالمشهورة بالزنا ما هو رأي السيد السيستاني دام ظله في فضل الله؟ سن بلوغ الفتاة صيغة أو نية غسل الجنابة كيفية الطلاق مع طول فترة طهر المواقعة الفرق بين الأكل في الصلاة والصوم مبدأ حساب المسافة في القاهرة وظيفة العوام تجاه تشكيكات المتلبسين بلباس أهل العلم أكل جبن كرافت سجدة الشكر أم سجدتا الشكر؟ رفع المأموم صوته في القنوت تخميس العيديات المهداة للأولاد استفسارات مسيحية حديثة عهد بالإسلام من هم الكيسانية؟ من يجوز "القفل" من الأحياء؟ وجود الممكنات شد الرحال إلى المراقد الطاهرة ميقات أهل الكويت تحديد مدة العشرة أيام في الإقامة اللف والدوران من الشيعة في الحوارات حول أبي بكر وعمر النهي عن الخروج قبل قيام القائم (ع) جواز دفع الصدقة إلى بني هاشم الدليل على وجوب الزكاة كل عام حقيقة العهود السليمانية السبعة معجزة أمير المؤمنين عليه السلام مع العبد السارق حكم أكل جيلاتين السمك الانقلاب والاستحالة في المطهرات تعريف المسجد الجامع ابتلاع النخامة وكفارة الجمع وجود أربعة وعشرين ألف آدم قبل آدمنا إضافة عمر الإنسان إلى غيره الفرق بين نية رجاء المطلوبية ولا بقصد الورود حكم المبتدأة في رؤية الدم حكم الطالب المسافر إلى البحرين يومين من كل أسبوع لبس الثوب الأحمر للشباب هل هذه العبارة تنافي العصمة؟ تحديد منتصف الليل بالنسبة إلى الصلاة والمبيت في منى النذر لعرس القاسم (ع) استهداف الشعائر الحسينية السيد السيستاني وتحريم الإدماء هل أفتى الشيخ اللنكراني (قد) ضد فضل الله؟ هل كلم الله تعالى النبي موسى (ع) في كربلاء؟ هل يجب الاغتسال على المرتد؟ غسل الإحرام ودخول الحرم في الفندق في المدينة هل تشجعون على إقامة هذه الخزعبلات؟ الزواج بالإكراه من سني الفرق بين السنة والسيرة امرأة تريد الزواج وزوجها مفقود التطبير مع عدم رضا الأم؟ هل يجوز العقد عليها بالزواج المنقطع؟ الروايات المعتبرة على شهادة الإمام الرضا (ع) ارتباط الفقاهة بالإتيان بالجديد تضعيف رض الصدر بالخيل الأعوجية الصلاة خلف مقلدي فضل الله حال محمد بن هارون التلعكبري رأي السيد السيستاني في التطبير قول المأموم : كذلك الله ربي صلاة آخر جمعة من شهر رمضان في كتاب (النمارق الفاخرة) هل هناك تناقض بين هاتين المسألتين؟ السيد الخميني (قد) وتحريم التطبير إشكال على تخصيص الأئمة بما تقوله الإمامية؟ السيد الخميني (قد) وموقفه من اقتراح استبدال الإطعام في محرم تسمية المولودة باسم فاطمة الزهراء (ع)؟ موقع قبر المحسن بن فاطمة (ع) حكم تصفيق "الشرباكة" في مناسبات أهل البيت (ع) مسح الوجه باليدين بعد القنوت عدم تطرق الزهراء (ع) لما جرى عليها في خطبتها حول ادعاء اليماني الأكل على الجرائد المتضمنة للفظ الجلالة التواصل مع المحبوب السابق اللون البني للدم هل هو من الحيض؟ سنية تشيعت وتريد التخميس حكم العادة السرية للمتزوجة اكتشاف عدم صحة السجود على شيء بعد الصلاة صبغ الحواجب الهدية المشكوك كونها للأم أم لمولودها أهم الأعمال للانتقال إلى سكن جديد تقبيل الزوجة هل يعد رجوعا؟ غسل زيارة النبي (ص) من الكويت إحرام المرأة بالعباءة السوداء نبوة عمران والد مريم المكث للمأموم قبل الركوع حكم العزف على الأورغ اكتشاف لبس المخيط بعد عقد الإحرام تقديم نافلة الظهر على الأذان تقديم نافلة الظهر على الأذان وضع صور الأئمة (ع) في المجلس حكم الاشتغال بمهنة معلم الرسم حكم لعبة الريسك الإتيان بركعة من قيام بدلا من ركعتي الجلوس في الوتيرة الاغتسال من الجنابة مع عدم ملاحظة الماء (المني) لماذا الحزن على عدم تغسيل الإمام الحسين الشهيد (ع) وتكفينه؟ الانتقال إلى البيت الجديد في شهر صفر حكم العزف على الأورغ اكتشاف لبس المخيط بعد عقد الإحرام حكم السعي في السرداب مقلد السيد السيستاني وعدم رضا والديه بالتطبير النظر في وجه المحجبة إن وضعت مساحيق التجميل قضاء غسل الجمعة واجزاءه عن الوضوء حكم مس القطع البالية من الميت الخروج من المسجد في الإعتكاف لاصق منع الحمل وحكمه الفقهي حول حكم النفقة بين العقد والزفاف حكم الغسل ثلاث مرات في الوضوء‏ حكم تغطية الوجه للمرأة عند السيد الخميني (قد) دعاء العهد بعد الفجر أو الشروق حكم الجيلاتين في الأدوية تعطر المرأة خارج المنزل أكل التمر بعدد فردي مقولة "لا غيبة لفاسق" رأي السيد الخوئي في كتاب سليم بن قيس مضمون الاختلاط المحرم حكم أبناء العلوية التي تزوجت بعامي زيارة الرسول (ص) يومي الجمعة والسبت هل تشفع الإمام الحسين (ع) في زواج قيس ولبنى؟ عدم اشتراط صحة السند في روايات المعاجز الحوزات في الكويت كفارة الإفطار العمدي مع الجهل بعدد الأيام شبهة حول استدلال الشيعة بآية التطهير أذى الوالدين من لبس العباءة أين يكون الإحرام للمسافر إلى جدة ثم مكة؟ الجنابة أثناء الوجود في عرفات ومزدلفة ومنى نية الغسل تساوي العصمة أو تفاوتها في أهل البيت (ع) الشراء من محلات marks and spencer ما مدى صحة رواية نطح السيدة زينب عليها السلام بالمحمل من هو الأولى بالحضانة ؟ حكم تناول اللحوم المشكوكة التذكية والمستوردة من دول مختلطة حكم إزالة القشور من الجسد طريقة الغسل الترتيبي لزوم الخروج من الماء أثناء الغسل تحت الدش ثم العود دخول الخادمة المسيحية المساجد حكم القطة داخل المنزل
حكم القطة داخل المنزل

سؤال: ابني متعلق كثيرا بالقطط ، ويلح علي في شراء قطة ، وأنا لا أرغب في دخولها منزلي ، فماذا أصنع؟ هل يجوز لي شراؤها والسماح له بتربيتها ؟ وما هي التبعات المترتبة على تواجدها في منزلي؟

الجواب:



* جواز بيع وشراء الهرة

وأما بالنسبة لشرائها فإنه يجوز بيعها وشراؤها إما بشكل مطلق كما يظهر من بعض علمائنا السابقين والمتأخرين، أو بشرط أن تكون لها منفعة محللة جائزة بحيث تكون لها قيمة سوقية في مقابل تلك المنفعة ، كما لو كانت تخلص المنزل من الفئران والحشرات الضارة أو فضلات الأطعمة فتمنع من تعفنها وانتشار الأمراض.



* تربية القطط

يجوز تربية القطط واتخاذها في المنزل ، بل ورد في بعض الروايات ما يفيد أن الهرة فرد من أفراد البيت الذي تتردد عليه نظرا لكثرة مخالطتها لأصحابه، فقد روى الشيخ الطوسي بسند معتبر عن معاوية بن عمار عن أبي عبد الله الصادق (ع): أنها من أهل البيت. (تهذيب الأحكام ج1 ص226)

قال العلامة المجلسي:

"أي : من أهل الدار ، فلا يمكن الاحتراز عنه ، أو في حكمهم ، والأول أظهر". (ملاذ الأخيار ج2 ص250)

وروى أيضا الشيخ الطوسي بسند معتبر عن سماعة عن أبي عبد الله عليه السلام قال: إن عليا عليه السلام قال : إنما هي من أهل البيت. (تهذيب الأحكام ج1 ص227 ح654)

وروى ابن أبي جمهور الإحسائي عن النبي (ص) أنه قال: " أكرموا الهرة ، فإنها من الطوافين عليكم والطوافات ". (عوالي اللئالئ ج4 ص6، عنه مستدرك الوسائل ج8 ص303 ح9505)

وبالتالي لا محذور شرعي من السماح بدخولها بيتكم ، ولكن مع الأخذ بعين الاعتبار ملاحظة سلوكية وتربوية مهمة جدا.

إن الطفل حينما يتعلق بتربية القطط مما هو مباح فهو مؤشر غالبا على مستوى اهتماماته حجم طموحه، ومثل هذا الطفل قلما تجد له اهتماما في قراءة الأدعية وزيارة عاشوراء من كتاب مفاتيح الجنان أو اهتماما بتعلم الأحكام الشرعية والذهاب إلى المساجد والخدمة في الحسينيات أو غير ذلك من أعمال نافعة.

وهنا تبرز مسؤولية الأب في تضييق دائرة اهتمامات ابنه الخالية غالبا عن إيجابية والتي تتضمن مجرد قتل لوقت الفراغ وتجميد نوازع الخير في النفس ليفتح له بإزاء ذلك أبوابا من الاهتمامات التي تدفع به نحو السير إلى الكمال .



* طهارة الهرة وطهارة سؤرها

أما بالنسبة للتبعات المترتبة على وجودها ، فالهرة من الحيوانات غير المأكولة اللحم أي التي يحرم أكل لحمها ، والحيوانات غير المأكولة اللحم طاهرة ، ولذا إذا شربت الماء من الآنية فإنها لا تنجسها.

وفي صحيحة أبي العباس الفضل بن عبد الملك البقباق حينما سأل الإمام الصادق (ع) عن فضل الهرة فقال: لا بأس به. (الاستبصار ج1 ص19 ح40، وتهذيب الأحكام ج1 ص225 ح646 29)

والمقصود من الفضل هو ما يفضل ويتبقى بعد الاستعمال والمباشرة، والمراد بها في كثير من الروايات: السؤر ، وهو المتبقي بعد الشرب بالفم .

وبناء عليه فإنه يجوز الشرب من الآنية التي فيها سؤر الهرة وكما يجوز الوضوء بمائها.

وروى الشيخ الطوسي بسند معتبر عن معاوية بن عمار عن الإمام الصادق (ع) أنه قال: "ويتوضّأ من سؤرها". (تهذيب الأحكام ج1 ص226 ح652)

ومثله روايتي أبي الصباح الكناني ومحمد بن مسلم اللتين حكم جمع من علمائنا باعتبارهما. (تهذيب الأحكام ج1 ص225 ح644 وص227 ح653)

بل إن الفقهاء ذكروا أن الهرة إذا تناولت الميتة النجسة  أو أي شيء متنجس ثم شربت اللبن فإنه طاهر لطهارة سؤرها ، ولا يلاحظ تنجس فمها من قبل بالمتنجس والميتة وذلك لأن الحيوان الصامت كالهرة إذا زالت عين النجاسة عن بدنه فإن ذلك كاف في الحكم بطهارته.

نعم إذا احتوى نفس الماء واللبن الذي شربته على شيء من الدم والميتة فإنه سيتنجس لوجود عين النجاسة.



* عدم كراهة الأكل والشرب مما فيه سؤر الهرة

وسؤر حرام اللحم وغير مأكوله وإن نص بعض الفقهاء على كراهته، ولكن هذه الكراهية استثنيت في موارد، منها: سؤر الإنسان المؤمن الذي ثبت فيه الاستحباب، وكذا سؤر الهرة.

ومستند نفي الكراهية في الهرة هو ما رواه الشيخ الطوسي  بسند معتبر عن زرارة عن أبي عبد الله عليه السلام قال: في كتاب علي عليه السلام : إن الهرة سبع ، ولا بأس بسؤره ، وأني لأستحيى من الله أن أدع طعاما لأن الهرة أكل منه . (تهذيب الأحكام ج1 ص227 ح655، راجع شرح العروة الوثقى للسيد الخوئي كتاب الطهارة ج2 ص370)

بل إن بعض علمائنا استظهر كراهة الاحتراز عن سؤر الهرة.

قال العلامة المجلسي تعليقا على الحديث السابق:

" ويدل على كراهة الاحتراز عن سؤر الهر". (ملاذ الأخيار ج2 ص250)



* أحكام يبتلى بها من تتردد الهرة في منزله

نعم هناك أحكام قد يبتلى بها الشخص الذي يربيها داخل المنزل:

الأول: أن بولها وخرؤها نجسان.

باعتبار أنها مما لا يؤكل لحمه ، وقد دل الدليل على نجاسة بول وخرء كل ما لايؤكل لحمه من الحيوان.

فيجب تطهير كل ما يتوقف شرعا على تحقق الطهارة فيه كبدن المصلي وثيابه من نجاستها.

الثاني: عدم جواز الصلاة في ملابس وقع عليها شعر القط.

باعتبار أن القط من الحيوانات التي يحرم أكل لحمها حتى لو ذبحت بطريقة شرعية، فإن جلد وشعر ما لا يؤكل لحمه لا تصح الصلاة فيه، حتى مثل الشعرة أو الشعرات.

وهذا ما عليه أغلب الفقهاء كالسيد الخوئي والشيخ الوحيد والميرزا التبريزي، فقد قالوا بعدم الجواز فتوى فيما لو كان مقدار ما يصلي به مما تتم به الصلاة أي أن مقداره بحجم يستر العورة (القبل والدبر) ، أما لو لم كان مقداره أقل من ذلك – كما في الشعرة والشعرات القليلة - فلا يجوز على الأحوط وجوبا.

وأما السيد الخميني فقد أفتى بعدم الجواز في كلا الصورتين.

أما السيد السيستاني فأفتى بعدم الجواز فيما لو كان مقداره مما تتم الصلاة به، وبالجواز في صورة ما كان مقداره مما لا يستر العورة، وإن كان الأحوط استحبابا عنده التجنب في هذا الفرض أيضا حتى لو كان الواقع على الثياب شعرة واحدة.

وبناء عليه فيجوز لمقلدي السيد الخوئي أو الشيخ الوحيد أو الميرزا التبريزي الرجوع في الاحتياط الوجوبي إلى السيد السيستاني في مثل الشعرة أو الشعرات للحكم بصحة صلاتهم.

الثالث: عدم جواز الصلاة بملابس عليها لبن الهرة ولعابها

فلبن الهرة وريقها وإن كان طاهرا، ولكن لا تجوز الصلاة بالملابس التي وقع عليها ذلك.