بيان عما نشر بمجلة المنبر بيان حول ما نشرته مجلة الفرقان السلفية بيان بشأن حادثة الإعتداء على مسجد محمد بن أبي بكر بمنطقة الجهراء . بيان حول تطاول قناة الجزيرة على السيد السيستاني دام ظله بيان ضد تطاول الصحف الدنماركية على شخص النبي الأكرم صلى الله عليه وآله بيان حول قيام زمرة الفساد والإرهاب بتفجير مرقد الإمام الهادي عليه السلام بيان حول تصريحات الرئيس المصري حسني مبارك بيان حول مشروع قانون في شأن الزكاة ومساهمة الشركات في ميزانية الدولة بيان حول قيام زمرة الفساد والإرهاب بالتفجير الثاني لمقام الإمام الهادي والعسكري عليهما السلام بيان حول زعم البعض بلوغه رتبة الاجتهاد وتصديه للمرجعية بيان علماء الكويت في التصدي لمنكري مظلومية الزهراء عليها السلام في بيان لعلماء الكويت: وقف فوري للعنف في البحرين وتلبية الحقوق المشروعة بيان علماء الكويت : استنكار الإساءة إلى العتبات المقدسة بيان العلماء الكويتيين في شان التعدي على مقام الإمام صاحب العصر عليه السلام بيان حول استشهاد جمع من المؤمنين في الإحساء
بيان حول ما نشرته مجلة الفرقان السلفية

بسم الله الرحمن الرحيم قال الله عز وجل: إن هذه امتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون ، ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم. تتعرض امتنا الاسلامية في الوقت الراهن الى مؤامرات اعدائها الذين جندوا انفسهم لضرب مقدراتنا وتمزيقها مستغلين مواقع الضعف فيها لا سيما الفتن الداخلية، وان اخطر تلك الفتن التي ابتلينا فتنة التكفير واستباحة دماء المسلمين وتحريض بعضهم على البعض الاخر الذي يعمل البعض على نشره كعقيدة وثقافة تعمق الاحقاد والضغائن بينهم، ومن هذا القبيل ما دأبت [e]مجلة «الفرقان»[/e] الصادرة عن جمعية احياء التراث على نشره بين الحين والاخر حيث تطرح مقالات [e]تصف عمائم الشيعة بـ«العمائم المجوسية» وتؤلب على المواطنين الشيعة لانهم من اصول مجوسية!! (العدد 329) وتؤيد الفكر القائل «انه ما قامت دولة لليهود الا وهم اعوان لهم». [/e] واننا اذ نشكر رجال الامن المخلصين على تأمين الحماية للحسينيات في شهر محرم الحرام من هذا العام بعد اعتراف الزمرة الضالة ـ وكما نشرت بعض الصحف ـ بقصد تفجيرها، فإننا نستغرب ان تستنفر كل تلك الطاقات لذلك وفي الوقت نفسه يغض الطرف عن الجذور والبواعث الاصلية للفتنة المتمثلة في الطرح العلني لمجلة «الفرقان» للفكر الذي يربي ويؤصل تلك النوايا الشيطانية، وهو الفكر نفسه الذي تستباح به دماء الشيعة الابرياء في العراق في احداث ارهابية ودموية كثيرة وليس تفجيرا الحلة والموصل عنا ببعيد، ولا يمكن ايقاف الاثار المدمرة لهذا الفكر الارهابي الذي يقود الامة الى الهاوية الا بتحمل كل طرف لمسؤولياته ومن موقعه. واننا اذ نستنكر تلك الاطروحات التي تكفر المسلمين وتغذي الافكار المتطرفة ندعو ابناء وطننا العزيز سنة وشيعة الى الحذر من تلك المحاولات المشبوهة وعدم الانجرار الى مستنقع الطائفية والوقوف صفا واحدا ضد كل من يريد تمزيق النسيج الواحد للمجتمع الكويتي وتفويت الفرصة على المتربصين وندعو المتصدين للنشر في وسائل الاعلام الى تجنب كل ما يمكن ان يثير الفتنة، كما ندعو الحكومة الى تحمل مسؤولياتها كاملة في محاسبة من نشر ووقف خلف هذه الافكار الهدامة التي تفسد الوحدة الوطنية. السيد مرتضى المهري، الشيخ علي حسن غلوم، الشيخ جابر دشتي، الشيخ محمد الجزاف، الشيخ علي الموسى، السيد هاشم الهاشمي، الشيخ عبدالله دشتي، الشيخ رجب علي رجب، الشيخ يوسف ملا هادي، الشيخ حسين المعتوق، الشيخ محمد اشكناني، الشيخ مرتضى فرج، الشيخ شبير اشكناني، السيد مجتبى المهري، الشيخ صادق بو عباس، الشيخ عبدالله النجادة، الشيخ حافظ ناصر عبدالعزيز.