مزامير داود واستعمال الموسيقى قبل الإسلام هل للإمام علي عليه السلام أبناء بإسم ابو بكر و عمر و عثمان ؟ المشاحنات والنزاعات بين الشيعة الاستفادة من الدورة الصيفية العلاقة مع القرآن الكريم استخدام الهاتف النقال الاتجار بذكر آل البيت (ع) الترفيه في الإسلام وصف الزهراء عليها السلام في نهج البلاغة من قسم أصول الدين والمذهب إلى خمسة؟ سبب تسمية علم الكلام بهذا الإسم؟ معنى قائد الغر المحجلين هل تربى ابن ملجم و شمر لعنهما الله عند الأمير (ع) ؟ الأعلم من الفقهاء دليل تحريم أكل لحم الأرنب حرمة الجمع بين أختين قراءة القرآن في فترة الحيض زواج الشيعية من المخالف الوسواس القهري أهم الإشكالات على فضل الله فضل الله و تجويز العادة السرية و الأغاني السحر وما يؤثر في دفعه السيد خاتمي وفضل الله وحدة الوجود و حكمه علة البكاء على المعصومين (ع) و آثاره الدنيوية و الأخروية آداب حضور مجالس سيد الشهداء عليه السلام قصة حلال المشاكل أسئلة رجالية موقف الإسلام من الأكل المشبوه بر الوالدين واحترامهما الغناء و آثاره الحدود الشرعية للتعامل مع الأجنبي العادة السرية و قضاء الصلوات الزواج الاجباري فضل الله و الافتراء على السيد شرف الدين قدس سره زواج البكر و إذن الولي عقد زواج المتعة لفترة طويلة العادة السرية أتعبتني نفسياً و بدنياً الأذكار و آثارها على الروح والجسد رأيكم في التطبير فدك بين الزهراء عليها السلام و ابو بكر الميزات التي اختص بها الإمام الرضا عليه السلام هل فضل الله ناصبي؟ هل إمام زماننا هم المراجع ؟! الفرق بين النفاق و التملق كتابة الوصية حول عبد الله بن سبأ ما رأيكم في مقلدي فضل الله ؟ التعامل مع الساحر أسباب و أوقات أجابة الدعاء هل هذا الزواج صحيح ؟ تفسير و تعليق حول رواية هل يحل لي الزواج منها ؟ تغسيل الميت أو المساعدة في تغسيله التمتع بالمشهورة بالزنا ما هو رأي السيد السيستاني دام ظله في فضل الله؟ سن بلوغ الفتاة صيغة أو نية غسل الجنابة كيفية الطلاق مع طول فترة طهر المواقعة الفرق بين الأكل في الصلاة والصوم مبدأ حساب المسافة في القاهرة وظيفة العوام تجاه تشكيكات المتلبسين بلباس أهل العلم أكل جبن كرافت سجدة الشكر أم سجدتا الشكر؟ رفع المأموم صوته في القنوت تخميس العيديات المهداة للأولاد استفسارات مسيحية حديثة عهد بالإسلام من هم الكيسانية؟ من يجوز "القفل" من الأحياء؟ وجود الممكنات شد الرحال إلى المراقد الطاهرة ميقات أهل الكويت تحديد مدة العشرة أيام في الإقامة اللف والدوران من الشيعة في الحوارات حول أبي بكر وعمر النهي عن الخروج قبل قيام القائم (ع) جواز دفع الصدقة إلى بني هاشم الدليل على وجوب الزكاة كل عام حقيقة العهود السليمانية السبعة معجزة أمير المؤمنين عليه السلام مع العبد السارق حكم أكل جيلاتين السمك الانقلاب والاستحالة في المطهرات تعريف المسجد الجامع ابتلاع النخامة وكفارة الجمع وجود أربعة وعشرين ألف آدم قبل آدمنا إضافة عمر الإنسان إلى غيره الفرق بين نية رجاء المطلوبية ولا بقصد الورود حكم المبتدأة في رؤية الدم حكم الطالب المسافر إلى البحرين يومين من كل أسبوع لبس الثوب الأحمر للشباب هل هذه العبارة تنافي العصمة؟ تحديد منتصف الليل بالنسبة إلى الصلاة والمبيت في منى النذر لعرس القاسم (ع) استهداف الشعائر الحسينية السيد السيستاني وتحريم الإدماء هل أفتى الشيخ اللنكراني (قد) ضد فضل الله؟ هل كلم الله تعالى النبي موسى (ع) في كربلاء؟ هل يجب الاغتسال على المرتد؟ غسل الإحرام ودخول الحرم في الفندق في المدينة هل تشجعون على إقامة هذه الخزعبلات؟ الزواج بالإكراه من سني الفرق بين السنة والسيرة امرأة تريد الزواج وزوجها مفقود التطبير مع عدم رضا الأم؟ هل يجوز العقد عليها بالزواج المنقطع؟ الروايات المعتبرة على شهادة الإمام الرضا (ع) ارتباط الفقاهة بالإتيان بالجديد تضعيف رض الصدر بالخيل الأعوجية الصلاة خلف مقلدي فضل الله حال محمد بن هارون التلعكبري رأي السيد السيستاني في التطبير قول المأموم : كذلك الله ربي صلاة آخر جمعة من شهر رمضان في كتاب (النمارق الفاخرة) هل هناك تناقض بين هاتين المسألتين؟ السيد الخميني (قد) وتحريم التطبير إشكال على تخصيص الأئمة بما تقوله الإمامية؟ السيد الخميني (قد) وموقفه من اقتراح استبدال الإطعام في محرم تسمية المولودة باسم فاطمة الزهراء (ع)؟ موقع قبر المحسن بن فاطمة (ع) حكم تصفيق "الشرباكة" في مناسبات أهل البيت (ع) مسح الوجه باليدين بعد القنوت عدم تطرق الزهراء (ع) لما جرى عليها في خطبتها حول ادعاء اليماني الأكل على الجرائد المتضمنة للفظ الجلالة التواصل مع المحبوب السابق اللون البني للدم هل هو من الحيض؟ سنية تشيعت وتريد التخميس حكم العادة السرية للمتزوجة اكتشاف عدم صحة السجود على شيء بعد الصلاة صبغ الحواجب الهدية المشكوك كونها للأم أم لمولودها أهم الأعمال للانتقال إلى سكن جديد تقبيل الزوجة هل يعد رجوعا؟ غسل زيارة النبي (ص) من الكويت إحرام المرأة بالعباءة السوداء نبوة عمران والد مريم المكث للمأموم قبل الركوع حكم العزف على الأورغ اكتشاف لبس المخيط بعد عقد الإحرام تقديم نافلة الظهر على الأذان تقديم نافلة الظهر على الأذان وضع صور الأئمة (ع) في المجلس حكم الاشتغال بمهنة معلم الرسم حكم لعبة الريسك الإتيان بركعة من قيام بدلا من ركعتي الجلوس في الوتيرة الاغتسال من الجنابة مع عدم ملاحظة الماء (المني) لماذا الحزن على عدم تغسيل الإمام الحسين الشهيد (ع) وتكفينه؟ الانتقال إلى البيت الجديد في شهر صفر حكم العزف على الأورغ اكتشاف لبس المخيط بعد عقد الإحرام حكم السعي في السرداب مقلد السيد السيستاني وعدم رضا والديه بالتطبير النظر في وجه المحجبة إن وضعت مساحيق التجميل قضاء غسل الجمعة واجزاءه عن الوضوء حكم مس القطع البالية من الميت الخروج من المسجد في الإعتكاف لاصق منع الحمل وحكمه الفقهي حول حكم النفقة بين العقد والزفاف حكم الغسل ثلاث مرات في الوضوء‏ حكم تغطية الوجه للمرأة عند السيد الخميني (قد) دعاء العهد بعد الفجر أو الشروق حكم الجيلاتين في الأدوية تعطر المرأة خارج المنزل أكل التمر بعدد فردي مقولة "لا غيبة لفاسق" رأي السيد الخوئي في كتاب سليم بن قيس مضمون الاختلاط المحرم حكم أبناء العلوية التي تزوجت بعامي زيارة الرسول (ص) يومي الجمعة والسبت هل تشفع الإمام الحسين (ع) في زواج قيس ولبنى؟ عدم اشتراط صحة السند في روايات المعاجز الحوزات في الكويت كفارة الإفطار العمدي مع الجهل بعدد الأيام شبهة حول استدلال الشيعة بآية التطهير أذى الوالدين من لبس العباءة أين يكون الإحرام للمسافر إلى جدة ثم مكة؟ الجنابة أثناء الوجود في عرفات ومزدلفة ومنى نية الغسل تساوي العصمة أو تفاوتها في أهل البيت (ع) الشراء من محلات marks and spencer ما مدى صحة رواية نطح السيدة زينب عليها السلام بالمحمل من هو الأولى بالحضانة ؟ حكم تناول اللحوم المشكوكة التذكية والمستوردة من دول مختلطة حكم إزالة القشور من الجسد طريقة الغسل الترتيبي لزوم الخروج من الماء أثناء الغسل تحت الدش ثم العود دخول الخادمة المسيحية المساجد حكم القطة داخل المنزل
فضل الله و الافتراء على السيد شرف الدين قدس سره

السؤال : قد طالعنا المدعو فضل الله بجديد أقواله في كلمة ألقاها لمؤتمر أقيم باسم السيد عبد الحسين شرف الدين قدس سره , و إليكم وصلة البيان من صحيفة الأيام البحرينية : http://www.alayam.com/ArticleDetail.asp?CategoryId=19&ArticleId=194702 حيث يقول فيها : ((قال العلامة السيد محمد حسين فضل الله في;كلمة ألقاها خلال استقباله وفود الشخصيات المشاركة في;المؤتمر العالمي;لتكريم السيد عبدالحسين شرف الدين،;إن قيمة السيد عبدالحسين شرف الدين ;أنه لميهرب من الأفكار والآراء الأخرى;بل واجهها بموضوعية،;وواجه مسألة أهل البيت والصحابة بطريقة علمية،;ولو كان في;مجتمعنا من خلال الذين;يحركون الحساسيات لعمل البعض على تكفيره;«.; وأضاف;:;عندما سئل السيد عبدالحسين شرف الدين عن الصحابة الذين استمعوا إلى حديث الغدير،;كيف ابتعدوا عن هذا الجو;;كان كلامه أنهم; »;لم;يفهموا الحقيقة كما نفهمها نحن الآن;«.;ولو أن إنسانا قدم هذه الفكرة في;الكثير من حوزاتنا في;هذه الأيام لكفروه واتهموه بالضلال،;لأنهم;يرفضون وجود رأي;يعذر فيه إنسان رأي;إنسان آخر،حتى وإن اختلف معه;ورأى أن; »‬عقلية إيجاد العذر لمن تختلف معه،;هي عقلية تنسجم مع النص القرآني ..)) و لهذا الكلام آثار خطيرة تترتب عليها , و ليس في خصوص إيجاد العذر في ما يتعلق بالنص على النبي صلى الله عليه و آله و سلم , بل ربما أن الأمر يتعدى حتى في ما يتعلق بقضية مطالبة الزهراء عليها السلام بالإرث , فلم لا يوجد لهم العذر أيضا بما أن اللمعونين أبا بكر و عمر احتجا بحديث منسوب لرسول الله صلى الله عليه و آله و سلم !!!! بعد قراءتكم للمقال نريد أن نقرأ تعليقكم في ما يتعلق بهذا الموضوع في موقعكم المبارك .. الجواب : مع الشكر الجزيل على ما تفضلتم به، وأنني لا أستغرب من هذا التصريح من هذا الرجل وأنني أعتقد أن لديه الكثير من الانحرافات الأخرى الكثيرة مما ستظهر على لسانه وكلماته بين الحين والآخر، فهو قد جند نفسه لنشر الضلالة، ولا يتوانى في أي مناسبة لنشر الجديد من ضلالاته وانحرافاته أعاذ الله مجتمعاتنا من شرورها. لو تأملنا في مدلول هذا الضلال لوجدناه يدور حول إعذار من خالف أمير المؤمنين (ع) واغتصب الخلافة منه وأنه كان صادق النية في دعواه أنه نحى الأمر عن أمير المؤمنين (ع) خوف الفتنة، ولكانت الزهراء (ع) مخطئة في فضح أمر دعواهم هذه حين قالت: [h]ألا في الفتنة سقطوا[/h]. كما أن قول الرجل: [e]"أنهم لم يفهموا الحقيقة"[/e] تعني أنهم كانوا جاهلين، والجاهل معذور!! والله إنه لبهتان عظيم لا يصدر إلا من ضال مضل. فهل يجد أحد منا كلمة واحدة من كلمات أمير المؤمنين (ع) تفيد أن من غصب الخلافة منه كان معذورا وجاهلا؟!! وهل يوجد في خطب أمير المؤمنين (ع) سوى أنهم كانوا عالمين بأن أمير المؤمنين (ع) هو الأحق بالأمر، كما في قوله (ع): [h]ولقد تقمصها ابن أبي قحافة وإنه ليعلم أن محلي منها محل القطب من الرحا [/h]، وقوله (ع): [h]بلى والله لقد سمعوها ووعوها ولكنهم حليت الدنيا في أعينهم وراق زبرجها[/h]. غير أن دعوى الرجل أن السيد شرف الدين قال أن غاصبي الخلافة من أمير المؤمنين (ع) لم يعلموا بالحقيقة يتنافى مع صريح كلامه حين قال: [e]"لم يكونوا غائبين عن عهد النبي بها إليه، ولا جاهلين بنصوصه المتواترة عليه". [/e](الفصول المهمة ص96) من جانب آخر فإنه لم تكن هذه المرة الأولى التي ينسب فيها هذا الرجل كلاما شفهيا باطلا إلى علمائنا بما فيهم السيد شرف الدين قدس سره، فقد نسب إليه كلاما باطلا من قبل حول الاعتداء على الزهراء (ع) وتناقض في نقله من عدة وجوه: منها: إنه نسب إليه أنه يشاركه الرأي أن الثابت هو مجرد التهديد وليس الدخول في دارها، وهذا كذب محض لأن ظاهر كلام السيد المدون في كتابه الفصول المهمة هو إخراج أمير المؤمنين (ع) كرها من البيت وهو ملازم للدخول، مضافا لاستشهاده بكلمات لأهل السنة صريحة في الاعتداء على الزهراء (ع) كاستشهاده بما نقله الشهرستاني عن النظام المعتزلي من ضرب عمر بطن فاطمة حتى ألقت الجنين الذي في بطنها. ومنها: تخبطه في تاريخ النقل عن السيد شرف الدين، فمرة ينقل عنه أنه سمعه في أوائل الخمسينات (في الحديث الذي أطلقه في مسجد بئر العبد)، وزعم في موضع آخر أنه سمعه منه عندما كان في صور عام 1955 أي في منتصف الخمسينات وليس في أوائلها !!! وأن عمره كان حينذاك 22 أو 23 عاما (ضمن حوار مسجل أحتفظ بنسخة منه، فراجع حوار مع فضل الله ص339) بينما نجده يقول في كتاب التحدي الممنوع أنه من مواليد 1936 فيكون عمره في عام 1955 19 عاما وليس 22 أو 23 عاما، ولو قلنا أن اللقاء كان في أوائل الخمسينات فإنه سيكون له من العمر 17 عاما تقريبا، ومثل هذا التخبط في النقل يجعلنا نشك فيما ينقل وخاصة أنها لم تكن المرة الأولى التي يتخبط في النقل أو ينقل زورا، وكفى بما كرره عندما فجر الأزمة أنه لم يبادر إلى التشكيك في الاعتداء على الزهراء (ع) وأن كلامه كان جوابا عن سؤال بينما شريط الفيديو (الذي أحتفظ بنسخة منه) دليلا قاطعا على الاختلاق المفضوح الذي مارسه، فكيف يصح الركون لمن تتهافت أقواله وتتناقض ويحاول تغيير الحقائق الواضحة جهارا. وكذلك نسب إلى السيد الخوئي قوله بحرمة التطبير، ونسب إلى الشهيد الصدر تحفظه على وقوع إحراق بيت الزهراء (ع)، ونسب إلى القائلين بالولاية التكوينية للأئمة بأنهم يقولون بأنهم مدبرو الكون وغير ذلك من الموارد المنسوبة إلى علمائنا زورا. والرجل أكثر من محاولاته الخائبة بالخلط بين مسألتي التكفير والتضليل، وسعى عمدا إلى إدراجهما معا وكأن التضليل مساوق للتكفير، وكأنه لا يمكن نفي التكفير إلا بنفي الضلال معه أيضا، فهل يريد أن يلغي الفقهاء الأحكام المترتبة على الضلال لمجرد أن رأي الضلال صدر منه!!! ومن يفهم من قوله تعالى: فليضحكوا قليلا أنها تدعو إلى الضحك !!!! (مجلة الموسم العددان 21و22 ص 315) فليس من حقه أن يتحدث عما ينسجم وما لا ينسجم مع القرآن الكريم. فهل أعذر القرآن الكريم المعاندين والجاحدين والكافرين والضالين!!!